خيال، في الطريق إلى المسجد


كالعادة أخرج من البيت لأداء صلاة الجمعة، وكالعادة أجد الشوارع خالية من الأشخاص، وأثناء ذلك ألاحظ أن الطريق إلى المسجد خالية أيضاً!، يبدو أني تأخرت!، ركضت جارياً نحو المسجد لمواكبة الصلاة، لكني فوجئت بالمسجد خالياً من المصلين، أين ذهب المصلون! قلت في نفسي ربما تم إلغاء صلاة الجمعة من هذا المسجد!. وأثناء تفكيري العميق سمعت أذاناً من بعيد، الحمد لله مازلت أملك الوقت للوصول إليه قبل انتهاء الخطبتين، اتجهت إليه مسرعاً في خطواتي، وإذا بي أجده فارغاً أيضاً، غريب كل المساجد فارغة!. عدت أدراجي إلى البيت لأصلي صلاتي ولعلي أجد تفسيراً لما حدث، طرقت الباب مرات عدة لكن لا أحد يرد، فاضطررت لاستعمال المفتاح الذي لم أستعمله منذ سنوات، دخلت البيت وإذا بالبيت فارغاً أيضاً، لا أحد هناك! أين الجميع! حتى القطة اختفت. طرقت أبواب بعض الناس لكن لا أحد يستجيب، بيوتهم خالية وسياراتهم مركونة على جوانب الطريق! اضطررت للإنتظار في البيت طويلا لعل شيئا ما يحدث لكن كالأيام الخوالي إقرأ المزيد

أين تجدني ..؟

الأرشيف