يسترزق، وأيّ طريقة يسترزق بها

يستيقظ صباحاً باكراً متوجهاً إلى السوق اليومية ليحصل على مزيد من الزبائن أي مزيداً من الربح، عمره بين 8 إلى 10 سنوات، يبدو فقيراً لذا فهو يحمل كل صباح معه صندوقه ليضعه على الأرض ويضع عليه محتوياته وهي عبارة عن كميات من “الشمة” ملفوفة في قطع صغيرة من أكياس بلاستيكية – والشمة هي عبارة عن نوع من المخدرات، طبعاً يسبب الإدمان لكنه على كل حال مسموح به في منطقتنا للأسف -، يسترزق هذا الولد من قتله للناس ببطئ، لكنه عادة لا يحصل على مال كثير لكنه يكفيه حسب نظره. وهو على ذلك الحال حتى غروب الشمس يحمل متاعه وما تبقى له من “شمة” وما كسبه في ذلك اليوم ويتوجه إلى بيته ليجهز كميات جديدة ويجهز نفسه ليوم حافل غداً. فكرت عميقاً في الأمر وتساءلت في نفسي وأنا أنظر إليه “أين أبوه ؟”، “لماذا لا يدرس ؟”، “لماذا لا يختار عملا آخر ؟”، “أو لماذا لا يختار شيئا آخر يبيعه ؟”.ولا أدري أين ذهبت براءة هذا الطفل المسكين!.

Advertisements

About aMnwr

Nothing

11 responses to “يسترزق، وأيّ طريقة يسترزق بها

  1. أبوه موجود لكن حالته مزرية فأصبح يجري وراء لقمة عيش فإذا تغدى فإنه يعلم أن لن يتعشى و لهذا فهو لم يصبح يهتم بإبنه و مع أن الإبن لا يجد حتى ما يأكل فكيف له أن يقرأ و من أي يحصل على مال لكي يشتري مستلزمات الدراسة و بيع الشمة أو دخان هي الشىء الذي لا يكلفه في البداية فدنانير قليلة ليشتري سلعة و من ثم يسوقها , هنا يكمن المشكل و لكن أي دور الحكومة من هذا ؟؟

    • ربما كذلك، كنت أحبذ أن يبيع شيئا آخر غير هذا ربما أكياس الخضار ربما علب وقوارير الماء… إلخ، فيما يخص الدراسة فالدراسة في الجزائر مجانية وسيحصل في بداية كل عام على 3000 د.ج. (حوالي 45 دولار) + الكتب الدراسية مجاناً + الإطعام مجاني في المدارس، ولما لا يدرس ؟
      وكما قلت الحكومة غالبا لا تكترث لأمر هؤلاء الأبرياء، فكرتُ لما لا تجعل الدولة دخلا محدود وصغير لكل من يتجاوز 18 سنة فقط لقوته اليومي ؟
      شكرا لك على تعقيبك أخي إلياس. 🙂

  2. أتمنى أن يصبح ذات يوم مليونيرا ، يساعد من كانوا مثله ، كما يقال ” الفقر يصنع الرجال ” …..

  3. هل تموت برآءة الطفولة بهذا الشكل ..!!
    فعلاً .. من المسؤول ..!!
    اتدري .. لقد احترت .. ايهما افضل .. هذا الذي يبيع السم ام ذلك الذي يتسول ..!! ( في الغالب اقول ان الذي يبيع المناشف خير من المتسول .. لكنـ هنا احترت ..!! )
    سؤال .. لدينا في جده حاله من الفوضى الغير طبيعية .. فالمتسولون في كل شارع وكل اشاره ..
    هل الوضع عندكم مشابه ؟! أتمنى ان ﻻ يكون كذلك .. 😦 ..

    • حقاً صعب أن تترك براءة الطفولة تموت هذه الميتة البشعة، ولا ليس الوضع مشابهاً فلا يوجد هناك متسولون أطفال عندنا ونادراً جداً ما تجد متسولا لكنه رجل أو شيخ.
      شكرا لك تعليقك أخي العزيز، تشرفت بذلك =)

  4. Z idris

    وكانك لا تعيش في الجزائر! الامر طبيعي والشمة ليست مخذرة رغم أنها تسبب الادمان 🙂
    تدوينة لا باس بها

  5. هناك في الدنيا أناس يولدون و حق الإختيار ليس معهم ..
    أعذرهم !

  6. لا يبيع شيئا آخر لأنه لا لايملك حق إختيار شيئ آخر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

أين تجدني ..؟

الأرشيف

%d مدونون معجبون بهذه: